حشرات صغيره طائره في المنزل

حشرات صغيره طائره في المنزل

حشرات صغيره طائره في المنزل

حشرات صغيره طائره في المنزل
حشرات صغيره طائره في المنزل

من المؤكد انه لا يخلو منزل من الحشرات سواء ضاره او غير ضاره ,وبالتاكيد الغالبيه منها تكون ضاره , وسنختص منها الحشرات ذوات الاجنحه او الطائره والتى تسبب الكثير من الازعاج للانسان وايضا الكثيرمن الاضرار والامراض ,وتمتلك هذه الحشرات طرق كثيره للضرر ونقل الأوبأه مثل القرص او نقل هذا المرض بواسطه الطعام وغيرها من الطرق ومن امثله هذه الحشرات البعوض والذباب والصراصير والكثير الكثير .

التركيب

– الهيكل الخارجى: يتكون جسم الحشره من ثلاث اجزاء رئيسيه بدونها لايمكن اصلاق هذا المسمى على اى كائن بأنه حشره, يتكون جسم الحشره من راس وبه المخ واجهزه الاحساس والفم ,والصدر او البطن يتميز بطوله واتساعه للمقدره على هضم الطعام وبه الاعضاء التناسلة لاتمام عمليه التكاثر.والحشرات هى المخلوقات اللافقاريه الوحيده التى تطورت حتى اصبحت قادره على الطيران,وليس بالضروره امتلاك الحشره لجناحين للمقدره على الطيران , فهذه القدره غير مفهومة بالكامل حتى الآن ,حيث تعتمد فى طيرانها على عده حركات عشوائيه ى الهواء.تم اطلاق اسم اللا فقاريات على الحشرات لعدم امتلاكها اى فقرات فى ظهرها.

– العيون: جميع الحشرات تملك عينان كبيرتان منفصلتان عن بعضهما تتكون كل واحده منهما على العديد من العدسات المركبه الشديده التعقيد, كل عين تتكون من عيون سداسيه يطلق عليها العوينات,حيث تختلف هذه العوينات من فصيله لأخري,تم اكتشاف انه يوجد ايضا ثلاث عيون بسيطه اضافيه ف معظم الحشرات الطائره , فمثلا اليعسوب يمتلك اكثر من ثلاثين الف عوينه لتمكنه من اصطياد الفريسه بدقه , وان الذباب يمتلك العديد من هذه العوينات ولكن ف حاله ان العيون البسيطه تم اعتامها او اذا تم حبسه ف مكان مظلم فلا يمكنه التحرك مطلقا او يتحرك بعشوائيه .

– الفم: يقع فم الحشره بمنطقه الرأس ويختلف تركيب الفم باختلاف نوع الحشره نفسها واختلاف انواع الطعام ,فأنثى البعوضه تمتلك مخرازدقيق جدا لامتصاص الدم, بينما تملك الحشرات الآكله الاوراق فكوك متحركه وحاده لتساعدها على التقطيع, والفراشات تملك لسان خرطومى يساعدها لامتصاص الرحيق من الازهار .

حشرات صغيره طائره في المنزل
حشرات صغيره طائره في المنزل

– قرون الاستشعار : تملك الحشرات قرون استشعار وتكون فى اعلى الرأس يمد الحشرة بالمعلومات اللازمه للتعرف على محيطها واتجاه الرياح وكيفيه ايجاد الطعام وايضا مسار لحركتها,
وهذه القرون تكون مبطنه بأعصاب شم حساسه ليمكنها التعرف علي الطعام والفورمونات
التي هي عبارة عن جزيئات تفرزها الحشرة، حيث لها أهميتها الجنسية لجذب الحشرات للتزاوج ولاسيما للحشرات الاجتماعية من شاكلة النمل ونحل العسل وغيرها,وتمكن بعض الحشرات من التعرف علي فورمونات الأنثى من على بعد عدة أميال.

– الصدر: يعد الصدر من اهم الاجزاء فى تكوين الحشره حيث يقع خلف رأس الحشره وتلتصق به الأجنحة والسيقان, وفى اغلب الحشرات تكون السيقان متشابهه مثنى مثنى , والاخري تكون جميع ارجلها متشابهه , وفى بعض الاحيان تكون الارجل الخلفيه اقوى لتساعدها على الحركه او القفز مثل البرغوث.

– الاجنحة: تمتلك الحشرات اجنحه رقيقه شفافه تضرب بها بقوه حتى تقدر على الطيران والتوجيه فى الجو, فالأجنحة ليس بها عضلات ولكن العضلات بالصدر تتمدد لأعلى أو أسفل حتى تتمكن الحشرة من الطيران,وللتوقف او الرجوع للخلف تقوم بالرفرفه بسرعه ثم الالتفاف او الالتواء,والسرعه مهمه جدا للهروب من مفترسيها اوالسعى للوصول الى طعامها او الحصول على شريك للتزاوج ,تتكون الأجنحة من طبقتين من جلد صلب رفيع ملئ بأوردة بها هواء أو دم.

– البطن: يحتوى البطن على كل الاجزاء الحيويه والتناسلية للحشره والاجهزه الفعاله مثل الجهاز الهضمى, وينقسم البطن الى اكثر من عشر اجزاء متصله بمفاصل تساعد الحشره على الحركه , ومن البطن تضع الحشره بيضها للتكاثر وتمتص غذائها وتضع فضلاتها .

Post Author: somia adle

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *